الجمعة، أغسطس 31، 2012

وزير المالية ينفى ما اعلنه الحلوانى نقيب المعلمين بتطبيق قانون كادر المعلمين وزيادة مرتبات المعلمين

999_copy_copy
نفى ممتاز السعيد، وزير المالية، ما أعلنه الدكتور أحمد الحلوانى نقيب المعلمين، أمس، بشأن وعد الوزارة بتوفير جزء من الـ١٠ مليارات جنيه لتطبيق قانون كادر المعلمين، وزيادة رواتبهم، مؤكدا أن أوضاع الموازنة العامة للدولة لا تسمح بتدبير أى أعباء إضافية فى ظل الأزمة الراهنة.

  وقال السعيد: «إذا كانت هناك موارد مالية ذاتية توفرها وزارة التربية والتعليم، من خلال إجراءات ترشيد إنفاق لديها لتحسين ظروف المعلمين، يمكن لنا أن ننظر بعد ذلك فى تلبية المتطلبات النقابية، إذا تحسنت أوضاع الموازنة».
كان الدكتور أحمد الحلوانى قد أعلن، أمس، أن وزارة المالية وعدت بتوفير جزء من الـ١٠ مليارات جنيه اللازمة لتطبيق قانون الكادر للمعلمين يتم تدبيرها من الموازنة الحالية، وتضع الوزارة بمشاركة وزارة التربية والتعليم خطة لتوفير هذا المبلغ المطلوب لتطبيق الكادر لعرضها على رئيس مجلس الوزراء فى اجتماعه الأسبوع المقبل لاعتمادها والإعلان عنها.
فى المقابل، استمرت بعض الحركات التعليمية، منها: نقابة المعلمين المستقلة، واتحاد المعلمين المصريين، والمجلس الوطنى للتعليم، وثورة المعلمين، فى دعوة المدرسين بجميع أنحاء الجمهورية لتنظيم إضراب عام عن العمل، وتنظيم مليونية المعلم يوم ١٠ سبتمبر

هناك 5 تعليقات:

  1. الى بنا مصر كان فى الاصل حلوانى والحلوانى ضحك علينا

    ردحذف
    الردود
    1. عموما نحن هذه الايام فى انتظار المولد النبوى الشريف بمناسبه الحلويات وسوف ندعى عليه جميعا فى هذا اليوم المبارك

      حذف
  2. كله بيضحك على كله

    ردحذف
  3. انه شئ غريب ان يطالب المدرس بمساواته بالاستاذ الجامعى مع انه لم بحصل على درجتى الماجستير والدكتوراه اولا ولا تكون حياته عباره عن اعداد كم هائل من البحوث العلميه المكلفه جدا جدا جدا وتستلزم جهد كبير جدا ولا يعطى اى دروس خصوصيه مثل المدرس لان قانون تنظيم الجامعات يمنع ذلك ولانه لمن عجائب القدر ان من يطالب بذلك هو معلم ويعرف ذلك جيدا
    والامر الاغرب هو استجابه وزير التعليم لعقول لا تشبع من جريها وراء الماده ونسيت تماما المعنى السامى للمعلم ولم تتذكر الا المعنى المادى له فكيف يصبحون قدوة للطلاب وهم جشعين لا يشبعون ابدا مهما اعطيتهم فهم دائما يطلبون الذياده ولا يستحون من ان يطلبوها من الرئيس الذين قامو بالسخريه منه اثتاء الانتخابات وسبه على المقاهى دون اى حياء ويجب على الدولة بدلا من رفع المرتبات تعيين الشباب وحل مشكلة البطاله وسوف يذكر التاريخ تعيين الشباب ولكنه لا يعرف زياده المرتبات لان ذلك يؤدى الى رفع معدل التضخم وزيادة الاسعار و
    لذلك اقترح :
    1- المدرس الذى يعترض على راتبه يتم فصله وتعيين العديد من الشباب بنصف راتبه والشباب سيوافقون وبذلك تكون مشكلة البطاله قد تم حلها.
    2- عمل قانون لتجريم الدروس الخصوصيه ويكون عقابها الفصل النهائى من المدرسه وبذلك تكون مشكلة الدروس الخصوصيه قد تم حلها

    ردحذف
    الردود
    1. ياعم انت فاكر ان نفسك دكتور بجد انت ناقل كل لبحاثك من النت وان شاء الله بعد التعريب للعلوم محدش هياخد دكتوراه لانك مش هتلاقى حاجه تنقلها من على النت لان من يكتشف ويخترع ويقوم بعمل ابحاث هم الاجانب انسى ايام ابن النفيس والطهطاوى وجابر ابن حيان فأوعى تفكر انك دكتور بجد انتم مجموعة غشاشين والدليل على ذلك احسب كم دكتوراه فى مصر وقس على ذلك كم من الاكتشافات المصريه ربنا يهديكم

      حذف

المشاركات الشائعة